مختارات الفيديو

.

الجمعة, 31 آذار/مارس 2017 10:02
انتباه، فتح في نافذة جديدة. PDFطباعةأرسل إلى صديق
حيرة الرجال



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يخرج في آخر الزمان رجالٌ يختلون الدنيا بالدين يلبسون للناس جلود الضأن من اللين، ألسنتهم أحلى من العسل وقلوبهم قلوب الذئاب، يقول الله عز وجل: أبى يغترون؟ أم علىّ يجترئون؟ فبي حلفتُ لأبعثن على أولئك منهم فتنة تدع الحليم منهم حيران))

كيف يصبح الحليم حيرانا؟؟؟

بداية لا بد من القول أننا نعيش في ظلال غياب الخلافة في فتن كثيرة متراكمة وما زالت السماء تمطر فتنا ولم تتوقف، وهذا شيء طبيعي في ظل غياب الخلافة وغياب حكم الإسلام.

أما كيف يحتار الحليم وهو الرجل الهادئ؟؟؟

كيف تصيب الحيرة الرجال العلماء والهادئين والحكماء؟؟؟؟

لنرى ما هو موجود في حياتنا لندرك شدة الفتن التي تحير الرجال العلماء الحكماء.....

أن ترى المسلمين يقتتلون فيما بينهم ويأخذون السلاح من الكفار ليمارسوا القتل فيما بينهم وإذا سألتهم عن حكم اخذ السلاح من الكفار وقتل المسلم لأخيه لقالوا لك فعل حرام ولكنهم يستمرون في القتال ويستمرون في اخذ السلاح من الكفار.......

وأن ترى حاكما مجرما شديد الإجرام وتسأل أتباعه عن الحكم الشرعي في أفعاله لقالوا لك أنها حرام بلا خلاف ومع ذلك تراهم يؤيدونه ويدافعون عنه.....

وان ترى أناسا من المسلمين تخبرهم أن الحكام خونة مجرمين فيقرون لك بذلك ومع ذلك تراهم يتزلفون على أبوابهم ويقولون لك مصالحنا وحياتنا يا هذا.......

وان ترى أناسا مسلمين يقرون أن إقامة الخلافة فرض وواجب وان تغيير الحكام الخونة واجب ومع ذلك تراهم يتركونك ولا يعملون معك لإقامة الخلافة أو خلع الحكام عن كراسيهم.........

وان ترى أناسا يقرون بحرمة الربا وحرمة العري والتبرج وحرمة ترك الصلاة وحرمة الخمر ومع ذلك تراهم يأخذون الربا ونساؤهم عرايا متبرجات ولا يصلون ويشربون الخمور ويرتكبون المعاصي......

وان ترى مسلما يشهد الشهادتين ويقول انه مسلم واسمه محمد أو عبدالله ومع ذلك تراه يقتل المسلمين وينكل بجثثهم ويغتصب نساءهم وينبش قبورهم ويعذبهم اشد أنواع العذاب خدمة للكفار ثم تراه يصلي ويصوم ويدعو الله أن يوفقه في عمله......... 

وان تدعو المسلمين إلى طاعة الله والعمل لدينه سنينا ثم يقولون لك أنك على الحق ومع ذلك تراهم يتبعون الظالمين ويتركونك في مواجهة الظالمين، هذا إذا لم يساعدوا الظالمين على القضاء عليك......

وان ترى أناسا يحاربون بعض أنواع المعاصي حتى إذا انتشرت مارسوها بحجة أن الناس قد أصبحت على العموم تفعلها........

وأن ترى وأن ترى الكثير الكثير مما يجعلك تحتار فيمن حولك وفيما حولك........


هذه الأمور وغيرها تجعل المسلم العالم الحكيم يحتار في هكذا مسلمين؛ هل هم حقا مسلمين؟!، هل حقا يفهمون إسلامهم؟!، هل حقا يعرفون ما ينطقون به؟!، هل هم حقا مسلمين؟!، هل حقا أنك تخاطب أناسا ذوي عقول سوية؟؟؟؟!!!!

أسئلة كثيرة تجعلك تحتار وتحتار وتصبح حيرانا في كيفية إصلاح هؤلاء البشر، وان ظننت أن إصلاحهم يكون بالإصلاح الفردي أو بتركهم وما هم عليهم من فساد واعتزالهم أو يكون الحل بقتلهم وقتالهم... فانك مخطئ، وستبقى الحيرة تلازمك!!!!!

الحل لا يكون إلا بتغيير عقولهم وتغيير الرأي العام بين المسلمين وإقامة الخلافة بينهم، ثم عن طريق التعليم والإعلام والقانون تستطيع دولة الخلافة تغيير هذه العقول وهذه التصرفات والحد منها بشكل كبير.

حتى وأنت تعمل بطريقة صحيحة للخلافة لا بد أن تدرك الصعوبات التي تواجهك وإلا ستقع في الحيرة يا عبد الله، فيجب أن تعلم انك تبني وآخرون يهدمون وانك توعي وآخرون يفسدون، ويجب أن تعلم أن هناك منافقين ومن هم مرتبطين بمصالحهم وان تعلم أن هناك من هم خائفون على مصالحهم وان هناك إعلام يحاربك وظلمة يفسدون عملك وبطانة فاسدة للحكام تحاربك وجهل منتشر يعيق طريقك ومفاهيم فاسدة متغلغلة في الأعماق تجهدك وأنت تغيرها، يجب أن تعلم أن هذا الطريق فيه معيقات كثيرة جدا.

يجب أن تعلم أن هذا العمل يحتاج صبرا وجلدا وقوة وحكمة وان العمل الفكري صعب ويحتاج جهدا كبيرا، فان طالت المدة فهذا لا يعني فشل الطريق أو أن الناس غير صالحين للتغيير، بل يعني مضاعفة الجهود والعمل، وان عملك لإقامة الخلافة فرض وان أجرك تأخذه في الآخرة، فان مت وأنت على هذه الطريق فهذا لا يعني الفشل، بل يعني أن على قيادة التغيير تغيير الوسائل والأساليب واستغلال الأحداث لتوعية الناس، وانك مهما بلغت من قوة فان تأثيرك بدون الأمة الإسلامية لا شيء.

من أدرك كل هذه الأمور فانه بإذن الله تعالى لن يصاب بالحيرة وسيستمر بالعمل لطاعة الله تعالى، وعليه أن يتزود بالأعمال الصالحة من صلاة وصيام وقراءة للقران وصلاة بالليل والناس نيام، فعندها بإذن الله لن يصاب بالحيرة، ويجب أن تكون الآية الكريمة: { وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَىٰ لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا ۚ يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا ۚ وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ} وحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((.... ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، ثم سكت)) موجودان بين عيني من يعمل للتغيير لا يفارقانه، وأن النصر من عند الله ينزله متى يشاء.

من ملك الوعي الصحيح، الوعي الفكري والشرعي والوعي القرآني والوعي السياسي واستقام على ذلك، فبإذن الله تعالى لن يصاب بالحيرة وسيكون الطريق أمامه واضحا مهما اشتدت واسودت الفتن.

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5235&hl=
الجمعة, 31 آذار/مارس 2017 10:00
انتباه، فتح في نافذة جديدة. PDFطباعةأرسل إلى صديق
القمة العربية الحالية والقمم السابقة



انعقدت القمة العربية الثامنة والعشرون في الأردن في منطقة البحر الميت، وقد كان الرأي العام الطاغي بين أبناء المسلمين هو موقف الاستهزاء بالزعماء العرب والتندر عليهم، وبعد سقوط زعيمين أرضا لكبر سنهم -لا أحياهم الله للسنة القادمة-، فقد عمد الكثير من المتابعين لهذه القمة الهزيلة بتسميتها بقمة الأموات وقمة الساقطين، وهم فعلا كذلك وهم خونة مجرمون، والرأي العام يدلل على وعي كبير بين المسلمين على هؤلاء الخونة.

لكن أتباع الحكام ممن يعملون على مجاراة الرأي العام والحفاظ على موقع تأييد بين المسلمين، بدؤوا بالمقارنة بين هذه القمة وبين القمم السابقة مثل بث كلمات لزعيم العراق السابق صدام حسين وغيره، ثم القول انظروا الفرق بين اليوم والأمس!!!!

يريدون أن يوحوا أن القمم السابقة فيها خير لأن بعض الزعماء السابقين فيهم خير، يريدون صرف أنظار المسلمين عن عمالة الحكام وعن فساد المنظومة الحالية في الحكم منظومة الرأسمالية والديمقراطية الغربية، يريدون صرف أنظار المسلمين عن العلمانية المطبقة وعن حكم هؤلاء بالكفر، يريدون صرف أنظار المسلمين عن الحل الصحيح لمشاكلهم وهو الخلافة، نعم أهدافهم خبيثة جدا، والحقيقة المدركة أن جميع القمم العربية وجميع الزعماء العرب الذين نصبهم الاستعمار على رؤوس المسلمين منذ هدم الخلافة لم يفعلوا خيرا للمسلمين أبدا.

فما الذي فعله جميع حكام العراق مثلا؟، هل حكموا بالإسلام؟؟ هل خرجوا عن أمر المستعمر الغربي؟؟؟، هل كان صدام حسين إلا عميلا تابعا لبريطانيا وعملت أمريكا على خلعه عن كرسيه بالقوة، هل كان صدام يحكم بالعدل أم كان ديكتاتورا؟؟؟، لا نريد الخوض كثيرا في تاريخ هذا الرجل لكنه كان كزعماء اليوم لا يختلف عنهم، وقد سام شعبه سوء العذاب، وهذا طبعا ليس دفاعا عن الحكام الحاليين فهم أسوأ من صدام مئات المرات.

وأيضا ما الذي فعله ياسر عرفات مثلا؟؟؟،ـ أليس هو من أسس السلطة الفلسطينية الحالية وهو أول المعترفين بإسرائيل ممن يسمون المناضلين؟ وماذا فعل جمال عبد الناصر العميل الأمريكي؟؟؟، هل حرر فلسطين أم حسن وضع أهل مصر؟؟؟، وما الذي فعله حكام السعودية أجمعين يوم قطع احدهم النفط عن الغرب؟؟؟، ألم يكن ذلك بإيحاء له من الغرب؟؟؟، وقس على ذلك جميع الزعماء السابقين.

ثم ماذا جنى المسلمون من القمم العربية منذ بدأت بالانعقاد؟؟؟، هل تم اتخاذ قرار بتحرير فلسطين؟؟؟؟ أم تم اتخاذ قرار بتحسين أوضاع المسلمين؟؟؟، أم أن كل قراراتها كانت تنفيذا لمخططات الدول الغربية، وكانت كلها لمحاربة المسلمين إن فكروا بالخروج عن المنظومة الحالية للغرب الكافر؟؟؟ ألم تكن أغلب قراراتهم دعم وزارات الداخلية لمحاربة الإرهاب وكانت كل قراراتها تملى عليهم من الغرب الكافر؟؟؟؟.

إذن لا يوجد فرق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

على العكس يوجد فرق واضح بين القمة الحالية والقمم السابقة وهو الوعي الكبير بين المسلمين، فسابقا كان المسلمون مخدوعون بصدام وعرفات والملك فيصل وجمال عبد الناصر وغيرهم، أما اليوم فأولادهم لا يستطيعون خداع المسلمين ليس إلا، والسبب أن الوعي أصبح يتنامى بدرجة كبيرة بين المسلمين، هذا هو الفرق الوحيد الملاحظ وهو قوة الوعي، أما الزعماء العرب وغير العرب مثل أردوغان حاليا وأربكان ومندريس سابقا وغيرهم فكلهم عملاء للغرب الكافر لا فرق بينهم، ولكن قوة الوعي والحمد لله رب العالمين كشفتهم فلم تعد تنطلي خدعهم على المسلمين.

فمنظومة الحكم في العالم الإسلامي منذ وضعها الاستعمار كلها تحارب الله ورسوله والمؤمنين وكلها عميلة للغرب لا فرق بينهم، ولكن قوة الوعي جعلت المسلمين يدركون خيانة الحكام الحاليين، وهذا يعني أن هذه المنظومة قد شاخت وكبر سنها وهي في طريقها إلى النفوق بإذن الله تعالى، صحيح أنها استطاعت أن تخدع الكثير من أبناء المسلمين يوم كانت شابة، ولكنها اليوم لا تقوى على الوقوف على أقدامها وها هي بدأت بسبب الهرم تتساقط نظاما تلو نظام وحاكما تلو حاكم، حتى تأتي الخلافة وتبيد هذه الكائنات القذرة الهرمة وتخلص المسلمين من شرورهم.

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5239&hl=
الإثنين, 27 آذار/مارس 2017 21:20
انتباه، فتح في نافذة جديدة. PDFطباعةأرسل إلى صديق
بسم الله الرحمن الرحيم
سلسلة أجوبة الشيخ العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة أمير حزب التحرير
على أسئلة رواد صفحته على الفيسبوك "فقهي"
جواب سؤال
الانتساب للنقابة
للتمكن من مزاولة المهنة
إلى Abdullah M Alheeh
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... السلام عليكم إخواننا ورحمة الله وبركاته... السلام عليك أميرنا ورحمة من الله وتوفيق من لدنه لك ولمن معك... أما بعد:
لدي سؤال إذا تكرمتم بالرد وبشكل سريع للضرورة.
أنا متخصص في التحاليل الطبية وللحصول على مزاولة المهنة يترتب علي الالتزام ببعض الأمور والقواعد منها المقبول ومنها المرفوض فيما قد نما بداخلي قناعة لحرمة الاشتراك فيها "أقصد بعض القواعد والأمور التي يجب علي فعلها من أجل أن أكون عضوا في نقابة الطب المخبري "فلسطين". سؤالي هو بخصوص نظام التكافل الاجتماعي الموجود في النقابات. حيث إن نقابتي كلما توفي عضو قامت بجمع مبلغ وقدره عشرة دنانير على الأقل من أجل دفعها لأهل هذا العضو المتوفى. بحيث تقوم النقابة بإلزام الأشخاص المتخلفين عن الدفع بدفع المبلغ وإلا لن تجدد لهم عضويتهم التي تجدد بشكل سنوي. مع العلم أنهم أخبروا الأعضاء بأنهم قد تحصلوا على فتوى بهذا الخصوص يحلل هذه العملية وأن لا حرمة فيها. الرجاء الرد وبشكل سريع على أن تكون الإجابة مقرونة بالدليل. وشكرا
الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
لقد صدر جواب سؤال من الحزب في أوائل السبعينات بعدم جواز الاشتراك في النقابات.
إلا أنه إذا كانت قوانين الدولة لا تجيز العمل لأصحاب المهن في مهنتهم إلا أن يكونوا منتسبين إلى نقاباتهم، فإن الانتساب للنقابة يكون في هذه الحالة بمثابة أخذ رخصة للعمل، كأخذ تاجر رخصة لفتح متجره... إلخ، وأخذ الرخصة جائز إذا كانت قوانين الدولة تلزم بذلك.
وعليه يجوز الانتساب للنقابة في هذه الحالة، أي من أجل السماح له بالعمل في مهنته، على أن يقتصر انتسابه لها عند أخذ ورقة التسجيل والانتساب، دون أن يشارك في اجتماعاتها أو انتخاباتها...
ومع ذلك فإن التفاعل في الوسط النقابي بالاتصال الحي المؤثر، وبناء علاقات فاعلة مع مجالسها وأعضائها حتى وإن لم يكن الشاب مشتركاً في النقابات... كل ذلك يقع في باب الاتصالات المعتادة بل والمهمة التي يجب على الشباب أن يقوموا بها بجد واجتهاد.
وبناء على ما سبق... وحيث إن التبرع بهذا المبلغ بالاختيار مباح من حيث الأصل، وإنما المشكلة هي في الإلزام حسب قانون النقابة...
فإذا كان استمرارك في عملك يُشترط فيه الانتساب للنقابة وهذا يستوجب دفع ذلك المبلغ التكافلي وإلا لا تجدد عضويتك في النقابة ومن ثم لا تستطيع العمل في مهنتك...
إذا كان الأمر كذلك فإنه يجوز لك دفعه لأنه من مستلزمات الرخصة.
أخوكم عطاء بن خليل أبو الرشتة
24 جمادى الأولى 1438هـ
الموافق 2017/02/21م
رابط الجواب من صفحة الأمير على الفيسبوك:
https://web.facebook.com/AmeerhtAtabinKhalil/photos/a.122855544578192.1073741828.122848424578904/591242117739530/?type=3&theater
رابط الجواب من صفحة الأمير على غوغل بلس:
https://plus.google.com/u/0/b/100431756357007517653/100431756357007517653/posts/bvRGTuS2zZQ
رابط الجواب من صفحة الأمير على تويتر:
https://twitter.com/ataabualrashtah/status/834105615572148225
- See more at: http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/ameer-hizb/ameer-cmo-site/42324.html#sthash.DJudCkou.dpuf
الإثنين, 27 آذار/مارس 2017 21:06
انتباه، فتح في نافذة جديدة. PDFطباعةأرسل إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

 

سلسلة أجوبة الشيخ العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة أمير حزب التحرير

على أسئلة رواد صفحته على الفيسبوك "فقهي"

جواب سؤال

الحكم الشرعي في التصوير

إلى Ahmad AlHashlamon

 

السؤال:

 

السلام عليكم، أنا أحمد وسام الهشلمون أحد شباب حزب التحرير، لدي أسئلة وأريد منكم الإجابة عليها: 1- ما حكم الرسم في الإسلام؟ 2- ما حكم رسم أجزاء من جسم الإنسان؟ 3- هل الرسم ينطبق عليه حكم النحت؟ وشكرا.

 

الجواب:

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

لقد سبق أن أجبنا بشكل مستوفى عن الرسم "التصوير"، ويبدو أنك لم تطلع على الجواب، فهو يتناول المسائل التي سألت عنها، ومسائل أخرى في الموضوع نفسه... وأعيد عليك نص الجواب:

 

(قبل الإجابة على أسئلة الرسم "التصوير" نؤكد على أمرين:

 

الأول: إن الأجوبة أدناه هي عن الحكم الشرعي في التصوير، أي الرسم باليد، فهذا هو المعنى الوارد في الأحاديث، وليس التصوير بالآلة "الكاميرا"، فهذا مباح ولا تنطبق الأحاديث عليه.

 

الثاني: إن الأجوبة أدناه هي عن الصور المستوية المسطحة التي لا ظل لها، وهي مفصلة بجميع فروعها ذات العلاقة بالسؤال...

 

الثالث: أما التصوير الذي له ظل، أي التماثيل "التي عبرت عنها في سؤالك بكلمة "النحت"، فإنها حرام على النحو المبين في آخر الجواب...

 

أولاً: أجوبة أسئلة الرسم "التصوير" التي لا ظل لها، أي الصور المستوية المسطحة بفروعها المختلفة:

 

  • ·     بالنسبة إلى السؤالين الأول والثاني:

* تعديل الصور وتصحيحها (أي إزالة التجاعيد، تغيير لون العين أو بعض ميزات الوجه إلخ...).

 

* رسم صور الأشخاص والحيوانات الشبيهة بالواقع...

فإن هذين السؤالين يتعلقان برسم الأشياء ذوات الأرواح، أو إجراء تعديلات بالرسم اليدوي على صور الأشياء ذوات الأرواح كإزالة التجاعيد وبعض ميزات الوجه... وهذه ينطبق عليها التحريم الوارد في الأدلة، سواء أكان الرسم بالقلم اليدوي أو كان باستعمال "الفارة" على الحاسوب "الكمبيوتر"، فما دام الرسم بالجهد البشري محاكاة لذي روح فالتحريم ينطبق عليه، أخرج البخاري من حديث ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «مَنْ صَوَّرَ صُورَةً فَإِنَّ اللَّهَ مُعَذِّبُهُ حَتَّى يَنْفُخَ فِيهَا الرُّوحَ وَلَيْسَ بِنَافِخٍ فِيهَا أَبَدًا». وأخرج من طريق ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: «إِنَّ الَّذِينَ يَصْنَعُونَ هَذِهِ الصُّوَرَ يُعَذَّبُونَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يُقَالُ لَهُمْ أَحْيُوا مَا خَلَقْتُمْ».

 

  • ·     وبالنسبة إلى السؤالين الثالث والرابع:

* استعمال الصور والرسوم الجاهزة في الطباعة.

 

* استخدام الصور أو الرسوم أو الشعارات للمصممين الآخرين بدل رسمها بنفسي.

 

أي نقلها من الآخرين دون رسمها من قبل السائل، فهذه ينطبق عليها حكم اقتناء الصور، وهي ثلاثة أنواع:

 

أ- إذا كان نقلك لها لتضعها على ما يستعمل في أماكن العبادة مثل سجادات الصلاة أو ستائر المسجد أو دعاية وإعلان للمساجد، ونحو ذلك... فهذا حرام لا يجوز، ومن الأدلة على ذلك:حديث ابن عباس أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم أبى أن يدخل الكعبة حتى مُحيت الصور التي فيها، فرفضُ الرسول صلى الله عليه وآله وسلم دخولَ الكعبة إلا بعد أن محيت الصور هو قرينة على الترك الجازم لوضع الصور في أماكن العبادة، فيكون دليلاً على التحريم للصور في المساجد:

أخرج الإمام أحمد عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ «أَنَّ النَّبِيَّ r لَمَّا رَأَى الصُّوَرَ فِي الْبَيْتِ يَعْنِي الْكَعْبَةَ لَمْ يَدْخُلْ وَأَمَرَ بِهَا فَمُحِيَتْ»

 

ب- أما إن كان نقلُ السائل للصور المرسومة من غيره، نقلُها لاستعمالها في غير أماكن العبادة، فإن الأدلة الواردة بيّنت أن هذا جائز:

 

- مع الكراهة إن كان نقل الصور لاستعمالها في أماكن للاحترام أو التعظيم كستائر للبيوت أو وسائل إيضاح للمؤسسات الثقافية أو على قمصان تلبس أو ثياب... أو في المدارس والمكاتب والإعلانات التي لا علاقة لها بالعبادة، أو كأن تعلق في صدر الغرفة أو تلبس لتحسين الهيئة ونحو ذلك... فكل هذا مكروه.

 

- ومباحة إن كان نقل الصور لاستعمالها في غير أماكن العبادة وفي غير الأماكن المحترمة كأن تكون على بساط أرضي يوطأ أو على "فرشات" يُنام ويستلقى عليها، أو وسائد يتكأ عليها، أو رسومات على الأرض تُداس أو نحوها... فكل هذا مباح.

 

ومن الأدلة على ذلك:

- حديث أبي طلحة عند مسلم بلفظ سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: «لا تدخل الملائكة بيتاً فيه كلب ولا صورة» وفي رواية من طريقٍ رواها مسلم أنه قال: «إلا رقماً في ثوب» فهذا يدل على استثناء الصورة المرقمة في ثوب، ومفهومه أن الملائكة تدخل البيت الذي فيه رقم في ثوب أي صورة مرسومة رسماً.

 

وهذا يعني أن الصورة المستوية "رقماً على ثوب" جائزة لأن الملائكة تدخل البيت الذي فيه صور مستوية. ولكن وردت أحاديث أخرى تُبيّن نوع هذا الجواز:

- حديث عائشة رضي الله عنها الذي أخرجه البخاري قَالَتْ: «دَخَلَ عَلَيَّ النَّبِيُّ r وَفِي الْبَيْتِ قِرَامٌ فِيهِ صُوَرٌ فَتَلَوَّنَ وَجْهُهُ ثُمَّ تَنَاوَلَ السِّتْرَ فَهَتَكَهُ» والقرام نوع من الثياب، وكان موضوعاً كساتر على باب البيت، وتلوُّن وجه الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ونزع الستار هو بمثابة طلب ترك لوضع الستار على الباب إذا كان فيه صور، فإذا ضُّم هذا مع جواز دخول الملائكة البيت الذي فيه صور "رقماً على ثوب"، فإنه يدل على أن طلب الترك غير جازم، أي مكروه، ولأن مكان الصور هذا كان في ستار منصوب على الباب، وهو مكان محترم، فإذن وضع الصور في مكان محترم مكروه.

 

- حديث أبي هريرة الذي أخرجه أحمد من قول جبريل عليه السلام للرسول صلى الله عليه وآله وسلم: «وَمُرْ بِالسِّتْرِ يُقْطَعْ فَيُجْعَلَ مِنْهُ وِسَادَتَانِ تُوطَآَنِ»، فجبريل قد أمر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بإزالة الستر عن المكان المحترم، وعمل وسادتين منه توطآن، وهذا يعني أن استعمال الصور المرسومة من آخرين في أماكن غير محترمة مباح.

 

  • ·     وبالنسبة للسؤالين الخامس والسادس:

* رسم رموز الناس أو الحيوانات (على سبيل المثال معالم في الطريق مثل "عبور المشاة" أو "الباب عند الحريق" أو "ممنوع التنزه مع الكلاب").

 

* رسم أجزاء جسم الإنسان أو الحيوان (على سبيل المثال صورة المصافحة أو إصبع سبابة أو رأس الحصان... كشعار).

 

إن الجواب على هذين السؤالين هو:

إذا كانت الرموز التي تُرسم تدل على صورة لها روح، فهي حرام، لأن الأحاديث وصفت التحريم المحرم بذي روح، وهذا الوصف ينطبق على الصور الكاملة أو النصفية أو الرأس المتصل به أجزاء واضحة من الجسم كاليدين أو نحو ذلك.

 

أما إذا كانت الرموز لا تدل على صورة لها روح مثل رسم يد وحدها أو رسم إصبع يشير إلى شيء أو رسم يدين تتصافحان أو نحو ذلك... فلا ينطبق عليها التحريم.

 

أما رسم رأس وحده دون اتصاله بأجزاء واضحة من الجسم فهذه فيها خلاف فقهي، والذي أرجحه هو عدم تحريم رأس وحده لا يتصل به أي جزء من الجسم، وذلك لأن الأحاديث التي تجيز قطع رأس التمثال ليبقى كالشجرة مثل حديث أبي هريرة الذي يقول فيه جبريل عليه السلام للرسول صلى الله عليه وآله وسلم بأن التمثال لا يعود حراماً إذا قُطع رأسه... «فمر برأس التمثال الذي في باب البيت فليقطع ليصير كهيئة الشجرة»، «... فَمُرْ بِرَأْسِ التِّمْثَالِ يُقْطَعْ فَيُصَيَّرَ كَهَيْئَةِ الشَّجَرَةِ...» أخرجه أحمد. هذا الحديث يعني أن الرأس وحده، وباقي التمثال وحده، كل منهما ليس حراماً، ولا يتأتى القول إن عدم التحريم هو لجسم التمثال المقطوع رأسه، وأما الرأس المقطوع فهو حرام، لأن أمر جبريل للرسول صلى الله عليه وآله وسلم بقطع رأس التمثال يعني أن هذا القطع جائز، وبالتالي فإن ما يترتب عليه جائز.

 

وللعلم فإن الحنابلة والمالكية يجيزون الرأس وحده، وأما الشافعية، فعندهم خلاف... فأكثر فقهائهم في تحريم الرأس وحده، وآخرون منهم يجيزونه.

 

  • ·     أما السؤالان الأخيران السابع والثامن:

* رسم صور الأشخاص والحيوانات غير الشبيهة بالواقع (كاريكاتورية).

 

* رسم أحرف الحكايات الخرافية غير الموجودة في الواقع أصلاً.

 

فإن جوابهما هو أن هذه الصور ما دامت تدل على كائن ذي روح، حتى وإن لم يكن مشابهاً للواقع، فإنه حرام لأن النصوص تنطبق عليه، فالرسول صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث الذي أخرجه مسلم أمر عائشة رضي الله عنها أن تنزع السترة التي كانت على الباب لأن عليها صوراً لخيول ذوات أجنحة، وبطبيعة الحال فليس هناك خيولٌ في الواقع ذوات أجنحة.

 

أخرج مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: «قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ r مِنْ سَفَرٍ وَقَدْ سَتَّرْتُ عَلَى بَابِي دُرْنُوكًا فِيهِ الْخَيْلُ ذَوَاتُ الْأَجْنِحَةِ فَأَمَرَنِي فَنَزَعْتُه» والدرنوك نوع من الثياب.

ثانياً: أجوبة الصور التي لها ظل: أي التماثيل "النحت":

 

التماثيل لذي روح حرام باستثناء لعب الأطفال، ومن الأدلة على ذلك ما يلي:

 

- وروى أحمد عن أبي هريرة قال: قال رسول الله r : «أتاني جبريل عليه السلام فقال: إني كنت أتيتك الليلة فلم يمنعني أن أدخل عليك البيت الذي أنت فيه إلا أنه كان في البيت تمثال رجل... فمر برأس التمثال يقطع فيصير كهيئة الشجرة... ففعل رسول الله r ».

 

- وعن ابن عباس، وجاءه رجل فقال: إني أصور هذه الصور، وأصنع هذه الصور، فأفتني فيها، فقال ادن مني، فدنا منه حتى وضع يده على رأسه، قال: أنبئك بما سمعت من رسول الله r سمعت رسول الله r يقول: «كل مصور في النار، يُجعل له بكل صورة صورها نفس تعذبه في جهنم، فإن كنت لا بد فاعلاً فاجعل الشجر وما لا نفس له»... والتصوير هو رسم صورة الشيء، ومن التصوير صُنْعُ التماثيل، ويشمل النحت. والرسم نفسه أو التمثال هو الصورة، جمعها صور، ويقال لها في اللغة أيضاً تصاوير، ويشمل التماثيل.

 

- ورُوي أن النبي r أرسل علياً في سرية فقال له: «لا تذر تمثالاً إلا هدمته...» رواه مسلم.

 

وهكذا فإن كل صورة لذي روح سواء أكانت صورة لها ظل "تمثال"، أو صورة لا ظل لها هي حرام.

 

ويُستثنى من الرسوم المحرمة إذا كانت تلك الرسوم للأطفال كالرسوم الكاريكاتيرية للأطفال أو الرسوم الخيالية للأطفال، أو في إلهائهم وتسليتهم، أو في تعليمهم... فكل هذا جائز للأدلة الواردة في ذلك ومنها:

 

أخرج أبو داود عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: «قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ r مِنْ غَزْوَةِ تَبُوكَ أَوْ خَيْبَرَ وَفِي سَهْوَتِهَا سِتْرٌ فَهَبَّتْ رِيحٌ فَكَشَفَتْ نَاحِيَةَ السِّتْرِ عَنْ بَنَاتٍ لِعَائِشَةَ لُعَبٍ فَقَالَ مَا هَذَا يَا عَائِشَةُ قَالَتْ بَنَاتِي...»

 

وحديث عائشة رضي الله عنها الذي أخرجه البخاري قَالَتْ: «كُنْتُ أَلْعَبُ بِالْبَنَاتِ عِنْدَ النَّبِيِّ r ...». أي بلعب على شكل بنات.

 

وحديث الربيع بنت معوذ الأنصارية رضي الله عنها الذي أخرجه البخاري «...وَنَجْعَلُ - وفي رواية مسلم ونصنع - لَهُمْ اللُّعْبَةَ مِنْ الْعِهْنِ فَإِذَا بَكَى أَحَدُهُمْ عَلَى الطَّعَامِ أَعْطَيْنَاهُ ذَاكَ حَتَّى يَكُونَ عِنْدَ الْإِفْطَارِ»، أي تلهيهم باللعبة حتى موعد الإفطار.

 

وكل هذه الأحاديث تجيز لُعب الأطفال حتى وهي على شكل تمثال لذي روح، وبذلك فإنها جائزة من باب أولى وهي على شكل صور مستوية مهما كانت.) انتهى

 

آمل أن تجد في هذا الجواب جواب سؤالك بالإضافة إلى الجوانب الأخرى ذات العلاقة.

 

 

أخوكم عطاء بن خليل أبو الرشتة

 

 

20 جمادى الثانية 1438هـ

الموافق 2017/03/19م

 

 

رابط الجواب من صفحة الأمير على الفيسبوك

 

رابط الجواب من صفحة الأمير على غوغل بلس

 

رابط الجواب من صفحة الأمير على تويتر

 

رابط الجواب من موقع الأمير

- See more at: http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/ameer-hizb/ameer-cmo-site/42881.html#sthash.MMdjeYym.dpuf

الإثنين, 27 آذار/مارس 2017 21:03
انتباه، فتح في نافذة جديدة. PDFطباعةأرسل إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المناداة بتطبيق الإسلام واجب على كل مسلم وهو على العلماء أوجب

 

ومن يدعي أن الشرع مطبق في مصر يحتاج أن يتعلم أولا ما هو الإسلام

 

نقل موقع مصراوي الجمعة 17/3/2017م، أن الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، قال إن المناداة بتطبيق الشريعة الإسلامية، كلمة حق يراد بها باطل، وتستغلها المجموعات المتطرفة والمتشددة لتبرير عنفها وإرهابها، وأكد علام - في برنامج "حوار المفتي" الذي يذاع على فضائية "أون لايف" - أن التجربة المصرية في التشريع نموذج فريد يحتذى به بداية من دستور 23 وحتى دستور 2014، والذي أكد عبر الدساتير المختلفة على مرجعية الشريعة الإسلامية، لافتًا إلى أن المواد القانونية المصرية مستنبطة من الشريعة الإسلامية، كما أكد أن الشريعة الإسلامية مطبقة في مصر على المستوى القانوني ولا ينبغي أن نقول إنها غائبة قبل دراسة مواد القانون دراسة موضوعية ومحايدة، مؤكدًا أن التجربة التشريعية المصرية رائدة حيث إنها قبلت كل قانون لا يخالف الشريعة الإسلامية، ورفضت أي قانون يخالف الشريعة الإسلامية، مؤكدًا أن المشرع المصري كان يرجع إلى الشرع الشريف في كل قانون لدرجة أنه كان هناك مفتون في كل مرافق الدولة منذ عهد محمد علي، وعليه فالقوانين المصرية منذ عهد محمد علي تؤكد على تطبيق الشريعة الإسلامية، وحول قضية الحدود في الإسلام واختصار الشريعة في فكرة تطبيق الحدود فقط قال مفتي الجمهورية إن المجموعات الإرهابية اختزلت الشريعة الإسلامية في الحدود مع اتساع الشريعة لكافة شئون الحياة.

 

مزيد من التدليس والتلبيس على أهل الكنانة لإفساد دينهم بعد فساد دنياهم وحصره في أذهان الناس في مجموعة العبادات الفردية التي يقوم بها المسلم، بل وإقناعهم أن ما يطبق عليهم هو إسلام ونموذج يجب أن يحتذى، ولا ندري أين هو الإسلام الذي يطبق في مصر، التي تطبق الرأسمالية في أبشع صورها وتجبر أهل الكنانة مسلمين ونصارى على الخضوع لها!!

 

الإسلام هو مبدأ، أي أنه عقيدة انبثق عنها نظام أي شريعة هي منهج حياة ومعالجات كاملة لكل مشكلات الناس كما وصفها الله عز وجل ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا﴾ ونتفق مع المفتي تماما في أنه لا يجوز حصرها في الحدود التي مع أهميتها ووجوبها إلا أنها ليست سوى جزء من قانون العقوبات، وتدرأ بالشبهات كما أخبر النبي e «ادرؤوا الحدود بالشبهات» ولكن المطالبة بها ليست حقا يراد به باطل كما يدعي فضيلته بل هي حق محض وواجب على كل مسلم ومسلمة لا تنعتق رقابهم إلا بتطبيقها كما أرادها الله في دولة خلافة على منهاج النبوة، وواجب أمثاله من العلماء والمتصدرين أن يأخذوا هم زمام المبادرة وأن يطالبوا بها الحكام ويحرضوا الشعوب والجيوش على نصرتها ونصرة دعاتها عوضا عن التدليس والتلبيس على الناس...

 

يا فضيلة المفتي! ما يوافق الإسلام وما لا يخالف الإسلام، كلها أحكام كفر وليست من أحكام الإسلام، وهي في مجملها طعن في دين الله واتهام للإسلام بالنقص والعجز عن علاج مشكلات الناس وباب لإدخال أفكار الكفر إلى الأمة وتسويغها لدى الناس؛ فعن طريق فكرة (ما يوافق الإسلام فهو من الإسلام) أدخل الغرب علينا أفكار الكفر، وعن طريق (ما لا يخالف الإسلام فهو من الإسلام) استطاعت دول الغرب أن تجعلنا نأخذ أحكام الكفر، وبذلك بدأ دخول أفكار الكفر إلى أذهان المسلمين، فكانت ألفاظ الديمقراطية من الإسلام والاشتراكية الإسلامية والعدالة الاجتماعية من الإسلام وغير ذلك، وبهذا أيضاً سهل على الكفار وعلى المنافقين أن يطبقوا على المسلمين أحكام الكفر مثل قوانين العقوبات وأحكام البيّنات وقوانين التجارة وما شاكل ذلك.

 

يا أهل الكنانة! إن من يدعي أن الشريعة مطبقة في مصر إنْ أحسنا الظن به فهو يجهل ما هي الشريعة وكيف ومتى وأين تطبق؟! فالشريعة ليست مادة في دستور وضعت على استحياء لذر الرماد في العيون وهي في واقعها لا تسمن ولا تغني من جوع، بل الدستور يقر أن الديمقراطية التي تجعل التشريع للبشر هي نظام الحكم في الدولة وأنها دولة منفصلة عن أمتها (سيادتها داخل حدود سياكس بيكو، على فرض أن لها سيادة وليست تابعة عميلة)، فلا يجوز أن يصاغ الدستور على أساس أن الديمقراطية هي نظام الحكم بل يجب أن تكون العقيدة الإسلامية هي أساس الدولة، بحيث لا يتأتى وجود شيء في كيانها أو جهازها أو محاسبتها أو كل ما يتعلق بها، إلا بجعل العقيدة الإسلامية أساساً له. وهي في الوقت نفسه أساس الدستور والقوانين الشرعية بحيث لا يسمح بوجود شيء مما له علاقة بأي منهما إلا إذا كان منبثقاً عن العقيدة الإسلامية، فلا يجوز أن تكون مصر دولة ذات سيادة منفصلة عن الأمة بل يجب أن تكون جزءا من دولة الخلافة على منهاج النبوة أو نقطة ارتكاز لها، ولا يجوز أن يطبق فيها أي حكم من غير أحكام الإسلام، كما لا يجوز التدرج في تطبيق هذه الأحكام كما يدعي البعض، بل يجب أن يطبق الإسلام في دولة الخلافة على منهاج النبوة تطبيقا انقلابيا شاملا كاملا حتى لا ينتج عنه نموذج مشوه، وحتى يراه الناس واقعا عمليا مطبقا بكل ما فيه من معالجات لمشكلات الناس تصلح حالهم وتوافق فطرتهم.

 

يا علماء الأزهر ويا أهل الفتوى! إذا كان من ينادي بتطبيق الشريعة يريد بها باطلاً فنادوا أنتم بها بحقها وعرفوا الناس بها كما علمتم من الكتاب والسنة، فهذا حقهم وما أوجبه الله عليكم فكونوا لهم كما أرادكم الله وكما أخذ عليكم ميثاقه ﴿وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلَا تَكْتُمُونَهُ فَنَبَذُوهُ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ وَاشْتَرَوْا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَبِئْسَ مَا يَشْتَرُونَ﴾ ولا تكونوا كهؤلاء الذين باعوا دينهم بدنيا الحكام فخاب سعيهم وبارت تجارتهم وكان لهم خزي الدنيا والآخرة، ولن يغني عنكم هؤلاء الحكام شيئا بل سيكونون أسرع في البراءة منكم وستكون أعمالكم وتدليسكم وشرعنتكم لما هم فيه حسراتٍ عليكم وندماً يوم لا ينفع الندم ﴿إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الأَسْبَابُ * وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ﴾، ﴿وَإِذْ يَتَحَاجُّونَ فِي النَّارِ فَيَقُولُ الضُّعَفَاء لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعًا فَهَلْ أَنتُم مُّغْنُونَ عَنَّا نَصِيبًا مِّنَ النَّارِ * قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُلٌّ فِيهَا إِنَّ اللَّهَ قَدْ حَكَمَ بَيْنَ الْعِبَادِ﴾.

 

أما أنتم يا أهل الكنانة فلا تسمعوا إلا لمن يصدقكم القول ويخشى الله فيكم ويعمل لما فيه خيركم في الدنيا والآخرة، واعلموا أنه لا صلاح لحاكم إلا بتحكيم الإسلام فعلاً حقيقة لا مراء فيها بتطبيقه في خلافة على منهاج النبوة، يدعو لها من لا يدلسون عليكم ولا يلبسون الحق بالباطل، وهم منكم وأنتم منهم إخوانكم في حزب التحرير؛ هم منكم الرائد الذي لم ولن يكذبكم فاحملوا معهم دعوة صادقة مخلصة لعل الله يخلص مصر والأمة بها من الغرب وأفكاره والتبعية له ويعجل لنا بخلافة تملأ الأرض عدلا نسأل الله أن تكون قريبة وبأيدينا.

 

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ﴾

 

 

كتبه للمكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير

عبد الله عبد الرحمن

عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية مصر

 

- See more at: http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/sporadic-sections/articles/political/43036.html#sthash.655ntN8o.dpuf

باقي الصفحات...

النقد الإعلامي

خطر تبعية الإعلام العربي للإعلام الغربي على المرأة المسلمة

خطر تبعية الإعلام العربي للإعلام الغربي على المرأة المسلمة؛ وكالة معاً من فلسطين نموذجاً: مقدمة مـنذ أن اكتشف الغـرب أن قوة الإسلام والمسلمين تكمن في عقيدته وما ينبثق عنها...

التتمة...

قبول الآخر فكرة غربية يراد بها تضليل المسلمين وإقصاء الإسلام عن الحكم

بقلم: علاء أبو صالح تمهيد : الصراع الفكري هو أبرز أشكال صراع الحضارات، واستخدامه يأخذ أساليب وصوراً مختلفة تبعاً لمتطلبات هذا الصراع وأحواله المستجدة. فقد يأخذ الصراع الفكري الحضاري شكل...

التتمة...

استفتاءات الرأي العام الموجهة وحدود الهزيمة

News image

تحت عنوان: "غالبية الجمهور يدعون الرئيس لاتخاذ خطوات أحادية من جانبه ضد إسرائيل"، نشرت وكالة معا نتيجة استفتائها الاسبوعي على الانترنت، حيث ذكرت أنّه "في حال أخذت أمريكا قرار فيتو...

التتمة...

إقرأ المزيد: تقارير النقد الإعلامي

حتى لا ننسى / قضايا أغفلها الإعلام

عدد قياسي للضحايا المدنيين الأفغان في 2016

News image

  نشرت الجزيرة نت التقرير التالي عن الأمم المتحدة : تقرير: عدد قياسي للضحايا المدنيين الأفغان في 2016 أعلنت الأمم المتحدة أن عدد...

التتمة...

تقرير شبكة مراسلي جريدة الراية، حول الفعاليات التي نظمها حزب التحرير لنصرة حلب وسوريا -

News image

نظم حزب التحرير في مناطق عدة من أماكن وجوده، فعاليات متعددة، ووجه نداءات، نصرة لأهل مدينة حلب التي تباد على مرأى ومسمع من...

التتمة...

أوزبيكستان وإجرام كريموف قضية من القضايا المهمة التي يُغيبها الإعلام

News image

  صرخة أنديجان المسلمة، من يوصلها؟!   أوزبيكستان هي إحدى بلاد آسيا الوسطى بلاد هادئة على الخارطة فقط وفي الإعلام لا تذكر إلا...

التتمة...

إقرأ المزيد: قضية أغفلها الإعلام

اليوم

الإثنين, 23 تموز/يوليو 2018  
11. ذوالقعدة 1439

الشعر والشعراء

يا من تعتبرون أنفسكم معتدلين..

  نقاشنا تسمونه جدالا أدلتنا تسمونها فلسفة انتقادنا تسمونه سفاهة نصحنا تسمونه حقدا فسادكم تسمونه تدرجا بنككم...

التتمة...

النَّاسُ بالنَّاسِ ما دامَ الحـياءُ بــهمْ

نفائس الثمرات النَّاسُ بالنَّاسِ ما دامَ الحـياءُ بــهمْ والسـعدُ لا شــكَّ تاراتٌ وهـبَّاتُ النَّاسُ بالنَّاسِ ما دامَ...

التتمة...

إعلام ُ عارٍ

إعلام عار ٍ يحاكي وصمة العار      عار ٍ عن الصدق في نقل ٍ وإخبارِ ماسون يدعمه مالا وتوجيها         ...

التتمة...

إقرأ المزيد: الشعر

ثروات الأمة الإسلامية

روائع الإدارة في الحضارة الإسلامية

محمد شعبان أيوب إن من أكثر ما يدلُّ على رُقِيِّ الأُمَّة وتحضُّرِهَا تلك النظم والمؤسسات التي يتعايش بنوها من خلالها، فتَحْكُمهم وتنظِّم أمورهم ومعايشهم؛...

التتمة...

قرطبة مثلا

مقطع يوضح مدى التطور الذي وصلت اليه الدولة الاسلامية، حيث يشرح الدكتور راغب السرجاني كيف كان التقدم والازدهار في  قرطبة.

التتمة...

إقرأ المزيد: ثروات الأمة الإسلامية

إضاءات

JoomlaWatch Stats 1.2.9 by Matej Koval