القمة العربية الحالية والقمم السابقة

طباعة
القمة العربية الحالية والقمم السابقة



انعقدت القمة العربية الثامنة والعشرون في الأردن في منطقة البحر الميت، وقد كان الرأي العام الطاغي بين أبناء المسلمين هو موقف الاستهزاء بالزعماء العرب والتندر عليهم، وبعد سقوط زعيمين أرضا لكبر سنهم -لا أحياهم الله للسنة القادمة-، فقد عمد الكثير من المتابعين لهذه القمة الهزيلة بتسميتها بقمة الأموات وقمة الساقطين، وهم فعلا كذلك وهم خونة مجرمون، والرأي العام يدلل على وعي كبير بين المسلمين على هؤلاء الخونة.

لكن أتباع الحكام ممن يعملون على مجاراة الرأي العام والحفاظ على موقع تأييد بين المسلمين، بدؤوا بالمقارنة بين هذه القمة وبين القمم السابقة مثل بث كلمات لزعيم العراق السابق صدام حسين وغيره، ثم القول انظروا الفرق بين اليوم والأمس!!!!

يريدون أن يوحوا أن القمم السابقة فيها خير لأن بعض الزعماء السابقين فيهم خير، يريدون صرف أنظار المسلمين عن عمالة الحكام وعن فساد المنظومة الحالية في الحكم منظومة الرأسمالية والديمقراطية الغربية، يريدون صرف أنظار المسلمين عن العلمانية المطبقة وعن حكم هؤلاء بالكفر، يريدون صرف أنظار المسلمين عن الحل الصحيح لمشاكلهم وهو الخلافة، نعم أهدافهم خبيثة جدا، والحقيقة المدركة أن جميع القمم العربية وجميع الزعماء العرب الذين نصبهم الاستعمار على رؤوس المسلمين منذ هدم الخلافة لم يفعلوا خيرا للمسلمين أبدا.

فما الذي فعله جميع حكام العراق مثلا؟، هل حكموا بالإسلام؟؟ هل خرجوا عن أمر المستعمر الغربي؟؟؟، هل كان صدام حسين إلا عميلا تابعا لبريطانيا وعملت أمريكا على خلعه عن كرسيه بالقوة، هل كان صدام يحكم بالعدل أم كان ديكتاتورا؟؟؟، لا نريد الخوض كثيرا في تاريخ هذا الرجل لكنه كان كزعماء اليوم لا يختلف عنهم، وقد سام شعبه سوء العذاب، وهذا طبعا ليس دفاعا عن الحكام الحاليين فهم أسوأ من صدام مئات المرات.

وأيضا ما الذي فعله ياسر عرفات مثلا؟؟؟،ـ أليس هو من أسس السلطة الفلسطينية الحالية وهو أول المعترفين بإسرائيل ممن يسمون المناضلين؟ وماذا فعل جمال عبد الناصر العميل الأمريكي؟؟؟، هل حرر فلسطين أم حسن وضع أهل مصر؟؟؟، وما الذي فعله حكام السعودية أجمعين يوم قطع احدهم النفط عن الغرب؟؟؟، ألم يكن ذلك بإيحاء له من الغرب؟؟؟، وقس على ذلك جميع الزعماء السابقين.

ثم ماذا جنى المسلمون من القمم العربية منذ بدأت بالانعقاد؟؟؟، هل تم اتخاذ قرار بتحرير فلسطين؟؟؟؟ أم تم اتخاذ قرار بتحسين أوضاع المسلمين؟؟؟، أم أن كل قراراتها كانت تنفيذا لمخططات الدول الغربية، وكانت كلها لمحاربة المسلمين إن فكروا بالخروج عن المنظومة الحالية للغرب الكافر؟؟؟ ألم تكن أغلب قراراتهم دعم وزارات الداخلية لمحاربة الإرهاب وكانت كل قراراتها تملى عليهم من الغرب الكافر؟؟؟؟.

إذن لا يوجد فرق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

على العكس يوجد فرق واضح بين القمة الحالية والقمم السابقة وهو الوعي الكبير بين المسلمين، فسابقا كان المسلمون مخدوعون بصدام وعرفات والملك فيصل وجمال عبد الناصر وغيرهم، أما اليوم فأولادهم لا يستطيعون خداع المسلمين ليس إلا، والسبب أن الوعي أصبح يتنامى بدرجة كبيرة بين المسلمين، هذا هو الفرق الوحيد الملاحظ وهو قوة الوعي، أما الزعماء العرب وغير العرب مثل أردوغان حاليا وأربكان ومندريس سابقا وغيرهم فكلهم عملاء للغرب الكافر لا فرق بينهم، ولكن قوة الوعي والحمد لله رب العالمين كشفتهم فلم تعد تنطلي خدعهم على المسلمين.

فمنظومة الحكم في العالم الإسلامي منذ وضعها الاستعمار كلها تحارب الله ورسوله والمؤمنين وكلها عميلة للغرب لا فرق بينهم، ولكن قوة الوعي جعلت المسلمين يدركون خيانة الحكام الحاليين، وهذا يعني أن هذه المنظومة قد شاخت وكبر سنها وهي في طريقها إلى النفوق بإذن الله تعالى، صحيح أنها استطاعت أن تخدع الكثير من أبناء المسلمين يوم كانت شابة، ولكنها اليوم لا تقوى على الوقوف على أقدامها وها هي بدأت بسبب الهرم تتساقط نظاما تلو نظام وحاكما تلو حاكم، حتى تأتي الخلافة وتبيد هذه الكائنات القذرة الهرمة وتخلص المسلمين من شرورهم.

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5239&hl=


شارك على فيس بوك